المساعدة في تحديث هذه الصفحة

🌏

هناك نسخة جديدة من هذه الصفحة لكنها باللغة الإنجليزية فقط الآن. ساعدنا في ترجمة أحدث نسخة.

لا توجد أخطاء هنا!🐛

هذه الصفحة ليست مترجمة. لقد تركنا هذه الصفحة باللغة الإنجليزية بشكل متعمد للوقت الحالي.

الدمج

  • في نهاية المطاف، سوف تندمج الشبكة الرئيسية لإثيريوم مع نظام إثبات الحصة لسلسلة المنارة.
  • سيمثل هذا نهاية إثبات العمل لإثيريوم، والانتقال الكامل إلى إثبات الحصة.
  • من المقرر أن يسبق ذلك بدء عمل سلاسل الأجزاء.
  • أشرنا إلى هذا سابقًا "بالإرساء".

آخر تحديث للصفحة: ٩ أغسطس ٢٠٢٢

متى يتم الشحن؟

~Q3/Q4 2022

تمثل هذه الترقية التحول الرسمي لإجماع آراء إثبات الحصة. و هذا سيزيل الحاجة إلى التنقيب المستهلك للطاقة، وبدلاً من ذلك سيؤمن الشبكة باستعمال عملات إثير المجمدة. هذه خطوة جد مشوقة لتحقيق رؤية Eth2 – للمزيد من قابلية التوسع والأمن والاستمرارية.

ما هي عملية الدمج؟

من المهم أن نتذكر أنه في البداية تم إدراج سلسلة المنارة بشكل منفصل عن الشبكة الرئيسية - التي نستعملها حاليًا. الشبكة الرئيسية لإثيريوم ما زالت مؤَمنة بإثبات العمل، بالرغم من أن سلسلة المنارة تعمل بالتوازي وفي نفس الوقت باستعمال إثبات الحصة. والدمج هو عندما يجتمع هذان النظامان معًا في نهاية المطاف.

تخيل أن Ethereum هي سفينة فضاء ليست جاهزة تمامًا لرحلة بين النجوم. بواسطة سلسلة المنارة بَنى المجتمع محركًا جديدًا و هيكلاً أصلب. وعندما يحين الوقت المناسب، سترسو هذه السفينة بهذا النظام الجديد ليندمجا في سفينة واحدة، مستعدة لاجتياز عدة سنوات ضوئية واحتلال الكون.

الدمج مع الشبكة الرئيسية

عند الاستعداد، ستندمج الشبكة الرئيسية لإثيريوم مع سلسلة المنارة لتصبح جزءًا منها يستعمل إثبات الحصة بدلاً من إثبات العمل.

ستمنح الشبكة الرئيسية القدرة على تشغيل العقود الذكية ضمن نظام إثبات الفائدة, اضافة الى عرض السجل الكامل والحالة الراهنة للأثيريوم وذلك لضمان سهولة الانتقال لجميع حاملي ومستخدمي ETH.

ما بعد الدمج

سيشير هذا إلى نهاية إثبات العمل لإثيريوم وبداية لعصر إثيريوم أكثر استدامة وصداقة للبيئة. سيكون إثيريوم في هذه المرحلة أقرب بخطوة نحو تحقيق الأمن و الاستدامة الموضحين فيرؤية Eth2.

من المهم الإشارة إلى أن أحد الأهداف التنفيذية لعملية الدمج هي البساطة من أجل تسريع عملية الانتقال من إثبات العمل إلى إثبات الحصة. يركز المبرمجون كل جهودهم على هذا الانتقال، و يقللون من الخصائص الإضافية التي يمكن أن تؤخر هذا الهدف.

يعني هذا أن بعض الخاصيات، مثل القدرة على سحب عملات إثير المجمدة، ستتأخر قليلاً بعد اكتمال الدمج.تشتمل الخطة على وجود ترقية "تنظيف" لما بعد الدمج للتطرق إلى هذه الخصائص، حيث يتوقع حدوث ذلك بعد اكتمال الدمج بوقت قصير.

العلاقة بين الترقيات

ترقيات الإصدار الثاني لإيثريوم كلها مترابطة إلى حد ما. لذا دعونا نلخص كيف يرتبط الدمج بالترقيات الأخرى.

عملية الدمج وسلسلة المنارة

بعد اكتمال عملية الدمج، سيتم تعيين المراهنين للمصادقة على الشبكة الرئيسية لإثيريوم. التنقيب لن يكون مطلوبًا بعد الآن، لذا من المحتمل أن يستثمر المنقبون أرباحهم في تجميد العملات في نظام إثبات الحصة الجديد.

سلسلة المنارة

الدمج و عملية التنظيف التي تليه

مباشرة بعد الدمج، لن تكون بعض الخصائص كسحب عملات إثير المجمدة مدعومة. ومن المخطط إلحاقها بعد وقت قصير من الدمج على شكل ترقية خاصة.

ابقَ على اطلاع على مدونة البحث والتطوير لمؤسسة إثيريوم. ولمن يتملكهم الفضول، يمكن معرفة المزيد حول ما يحدث بعد عملية الدمج، حيث يقدّم العرض Vitalik بحدث ETHGlobal في أبريل 2021.

عملية الدمج وسلاسل الأجزاء

كانت الخطة في الأصل أن نعمل على سلسلة الأجزاء قبل عملية الدمج – لمعالجة قابلية التوسع. لكن مع ازدهارالطبقة 2 للتوسع تحولت الأولوية نحو تغيير إثبات العمل إلى إثبات الحصة من خلال عملية الدمج.

سيكون هذا تقييمًا متواصلاً من طرف المجتمع بخصوص الحاجة الى عدة حلقات من سلسة الأحزاء لتحقيق قابلية اتساع غير متناهية.

سلاسل قطع

هل كانت هذه الصفحة مفيدة؟